حل مشكلة تشويه السمعة

لا أخشى على سلامتي الجسدية والنفسية

تهدف حملة التشهير إلى مهاجمة سمعتك من خلال إثارة الشك والبلبلة حولك وادعاء الأكاذيب أو إظهار تناقضات في شخصك أو شركتك لتقويض ثقة من يثقون بك.

تؤثر مثل هذه الهجمات بشكل خاص على الأشخاص الذين يتمتعون بشهرة عامة والذين يعتمد عملهم على مكانتهم وصورتهم الاجتماعية مثل الناشطين والمدافعين عن حقوق الإنسان، والسياسيين، والصحفيين، والأشخاص الذين يجعلون بياناتهم متاحة للجمهور، والفنانين، وما إلى ذلك.

هل يحاول هذا الهجوم تقويض سمعتك؟

0595965562 خدمة 24 ساعة